جمعية الفلك بالقطيف
عنوان المصدر: http://www.qasweb.org/new/item.php?id=596
تاريخ الطباعة: 11-5-1440 هـ الموافق 17-01-2019 م 02:28:53
أول دليل على تسخين المادة المظلمة

إعداد: م. ماجد ابوزاهرة

وجد فريق دولي من علماء الفيزياء الفلكية من جامعة سري البريطانية وجامعة كارنيغي ميلون الأمريكية و المعهد الفيدرالي للتكنولوجيا السويسري على أن المادة المظلمة يمكن تسخينها وتحريكها نتيجة لتشكل النجوم في المجرات، وذلك بعد دراسة مجرات قزمة قريبة ونشرت النتائج في الإشعارات الشهرية للجمعية الفلكية الملكية بتاريخ 3 يناير / كانون الثاني 2019.

يعتقد العلماء أن المادة المظلمة تشكل معظم كتلة الكون ولكن نظرا لأنها لاتتفاعل مع الضوء بنفس الطريقة التي يتم بها التفاعل مع المادة العادية فلا يمكن ملاحظتها إلا من خلال تاثيرات الجاذبية.

عندما تتشكل النجوم يمكن أن تدفع الريح النجمية القوية الغاز والأتربة بعيدا عن قلب المجرة ونتيجة لذلك ، فإن مركز المجرة يمتلك كتلة أقل مما يؤثر على مقدار الجاذبية التي تتفاعل مع المادة المظلمة المتبقية .

ولذلك فمع جاذبية منخفضة فان المادة المظلمة تكتسب الطاقة وتنتقل بعيدا عن المركز وهو تأثير يسمى " تسخين المادة المظلمة".

فقد قام الفريق العلمي بقيس كمية المادة المظلمة في مراكز 16 مجرة قزمة ذات تاريخ تكوين نجمي مختلف ، و وجدوا أن المجرات التي توقفت عن تكوين النجوم منذ فترة طويلة كانت كثافة المادة المظلمة في مراكزها أعلى من تلك المجرات التي لاتزال تتشكل فيها النجوم حتى اليوم، وهذا يدعم النظرية القائلة بأن المجرات القديمة كانت تسخن المادة المظلمة بدرجة اقل.

 النتائج الجديدة توفر تقييد جديد على نماذج المادة المظلمة التي يتم محاكاتها بالحاسوب. فالمادة المظلمة يجب أن تكون قادرة على تشكيل مجرات قزمة ذات كثافة مركزية ويجب ان ترتبط تلك الكثافة بكمية تكوين النجوم.

يشار إلى أن هذه الدراسة الجديدة بمثابة دليل يقرب من فهم المادة المظلمة وتساعد على تحفيز عمليات البحث عن جسيم المادة المظلمة.

للتواصل مع الكاتب:
Jeddah_society@yahoo.com