القائمة الرئيسية
المتواجدين حالياً: 41
◄ جديدالفلك
[ طباعة الصفحة | أرسل الصفحة | عدد الزوار: 9510 | عدد الارسال: 0 ]
تلسكوب هابل يكشف عن أدلة لإنبعاث بخار الماء من القمر يوروبا
تلسكوب هابل يكشف عن أدلة لإنبعاث بخار الماء من القمر يوروبا

بالرغم من عدم تيقن الباحثين مما إذا كان بخار الماء مصدره من سطح القمر، إلا أن الأدلة تظافرت لتأيد ذلك

تمكن تلسكوب هابل التابع لناسا من رصد بخار الماء في ناحية القطب الجنوبي المتجمد للقمر يوروبا أحد أبرز أقمار المشتري، مقدماً بذلك أقوى الأدلة على وجود أعمدة الماء المتدفقة على سطح القمر. الأدلة العلمية السابقة قدمت دليلاً على وجود محيطٍ مستترٍ تحت القشرة الثلجية للقمر يوروبا. وفي حال تظافر المزيد من الأدلة على ذلك، سوف يكون يوروبا ثاني قمر في المجموعة الشمسية يحتوي على أعمدة من بخار الماء.

الصورة تُظهر المنطقة التي يوجد بها بخار الماء في القطب الجنوبي للقمر يوروبا ، وقد إلتقطها تلسكوب هابل في ديسمبر عام 2012م.

يُذكر أنه في عام 2005 م، تمكنت المركبة كاسيني من رصد رياحٍ محملةٍ بالماء والأتربة في سطح القمر إنسيلادوس التابع لكوكب زحل. وبالرغم من تمكنها من اكتشاف جليد وغبار على سطح إنسيلادوس، إلا أن بخار الماء لم يتم كشفه إلا في القمر يوروبا. بدأ تلسكوب هابل ومن خلال الرصد الطيفي بجمع الأدلة منذ ديسمبر 2013م. الصور الطيفية الملتقطة أظهرت ضوء خافت تتخلله أشعة فوق بنفسجية عند الشفق المتولد من المجال المغناطيسي عند القطب الجنوبي للقمر.  والوهج المتغير الذي يتميز به الشفق (Auroral) هو نتيجةٌ لوجود جزئيات الأوكسجين و الهيدروجين تاركاً وراءه علامةً على وجود الماء المتحلل إلى عنصري الأوكسيجن و الهيدروجين وذلك بفعل إلكترونات خطوط المجال المغناطيسي لقطب القمر.

ومن المثير للإهتمام، أن فريق العمل التابع لتلسكوب هابل وجدوا أن كثافة أعمدة بخار الماء في القمر يوروبا تختلف بإختلاف وضع مداره؛ فتزدادُ عندما يكون القمر بعيداً في مداره حول المشتري، وقد فسروا ما وجدوه على بناءً على جاذبية الكوكب العملاق للقمر يوروبا.